السلايدر الرئيسيشرق أوسط

اتصالات إسرائيلية لإتمام صفقة تبادل اسرى جزئية… وحماس ترفض وتريد أن تكون الصفقة كاملة

محمد عبد الرحمن

يورابيا ـ غزة ـ من محمد عبد الرحمن ـ قالت مصادر في حركة حماس، أن الحكومة الإسرائيلية تجري اتصالات مع وسطاء، لإتمام صفقة تبادل اسرى مع الحركة، قبل بدء الانتخابات الإسرائيلي في نيسان/ إبريل المقبل، لتحسين صورة الحكومة الحالية الذي يترأسها بنيامين نتنياهو وكسب ثقة الشارع الإسرائيلي.
وأكد مسؤولون في حماس أنهم تلقوا في الفترة الأخيرة اتصالات من وسطاء أوروبيون، والمخابرات المصرية، بخصوص إعادة فتح ملف الجنود الإسرائيليين لدى الموجدين لديها،
وبينت حماس أنها وذراعها العسكري كتائب القسام متمسكين بالشروط التي تم طرحها في وقت سابق،
بإطلاق كافة الأسرى الفلسطينيين الذين كان أفرج عنهم في صفقة “وفاء الأحرار” عام 2011، وأعاد الاحتلال اعتقالهم بعد إتمام الصفقة التي أُفرج بموجبها عن جلعاد شاليط الذي كان بحوزة حماس.
وأوضحت المصدر أن حكومة الاحتلال تريد إتمام صفقة جزئية، يتم من خلالها الإفراج عن واحد أو اثنين من المحتجزين لدى حماس، لافتاً إلى ان المقترح هذا مرفوض رفضاً تماماً، وفي حال تم الاتفاق على صفقة تبادل يجب أن تكون كاملة تشمل جميع الأسرى.
وكان المبعوث الأممي إلى الشرق الأوسط، نيكولاي ملادينوف، فتح نقاشاً مع قيادة “حماس” لاستطلاع موقفها بشأن هذا الملف، مؤكدةً أنّ “القسام لن تقدّم أي معلومات بدون مقابل، فالكتائب حدّدت مطالبها بشأن إطلاق الأسرى المحررين، وبعدها يبدأ التفاوض، وقبل ذلك لن يصل الاحتلال لأسراه، وليفعل ما يشاء”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق