العالم

روسيا تساعد في تحرير طيارين اثنين من مولدوفا من قبضة طالبان

يورابيا ـ موسكو ـ ذكر تقرير إخباري اليوم الاثنين أن روسيا تمكنت من تحرير طيارين اثنين من مولدوفا كانت جماعة طالبان أسرتهما خلال مهمة إغاثية تابعة للأمم المتحدة في أفغانستان قبل ثلاث سنوات.

وقالت وكالة أنباء “إنترفاكس” الروسية إن روسيا التي تعتبر طالبان تنظيما إرهابيا، استضافت وفدا من الجماعة الإسلامية من أجل محادثات سلام مع وسطاء أفغان ذوي نفوذ، بما في ذلك الرئيس السابق حامد كرزاي، الأسبوع الماضي في موسكو.

ونقلت الوكالة عن رئيس مولدوفا، إيجور دودون، قوله للصحفيين في عاصمة البلاد شيسيناو، “سوف أتوجه إلى موسكو في نهاية الأسبوع أو مطلع الأسبوع المقبل للعودة ومعي الطيارين إلى شيسيناو”.

وزار دودون الذي وطد العلاقات بين مولدوفا وموسكو، العاصمة الروسية، قبل أسبوعين لعقد اجتماع مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين.

وقال دودون في تصريحات نقلتها وكالة أنباء مولدوفا (إي بي إن) إن عملية إطلاق سراح الطيارين “لم (تتحقق) سوى بمساعدة قيادة الاتحاد الروسي التي استجابت لطلبي الشخصي”.

وتقوم روسيا بدور صانع السلام في أفغانستان.

وقاتل الاتحاد السوفيتي القوات المتمردة في أفغانستان لعقد حتى 1989 لمساعدة الحكومة الاشتراكية آنذاك التي انهارت فيما بعد. (د ب أ)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق