عن يورابيا

تأتي فكرة “يورابيا” ـ الموقع الاخباري ـ في فترة يشهد بها العالم عامة، والعالم العربي خاصة، تحولات سياسية واجتماعية تعود جذورها الى بدايات القرن المنصرم والقضية الفلسطينية مروراً باجتياح العراق، وما يعرف بالربيع العربي واثاره وتداعياته التي نعيشها حتى اليوم على شكل أزمات متوالية.
بإختصار “يورابيا” هي صحيفة الكترونية في عصر ثورة تكنولوجيا المعلومات، تعتمد على كافة أنواع التكنولوجيا المتوفرة لتلبية حاجيات قراءها، لكن في ذات الوقت فهي تنبع من مهنية المدرسة الصحفية الأصيلة، فـ”يورابيا” ليست بصدد المنافسة بسرعة نقل الخبر بل بمصداقيته وحرفيته، وهدفها الأساس ان تكون الصحيفة الأولى في مساحات نهار القارئ العربي حيث يجد بها كل ما يحتاجه من معلومات بلا أي انحياز وبمصداقية عالية، وستحمل “يورابيا على عاتقها اثراء الوعي العام بتخصيص مساحة للكتاب العرب متعددي التوجهات والمستقلين بفكرهم الحر، بالإضافة للأخبار المتنوعة التي تلبي احتياجات القارئ العربي.
“يورابيا” يديرها طاقم من نخب المتخصصين في الصحافة والإعلام والفن والكتابة ومقرها الرئيس في لندن- بريطانيا، وتتوزع إدارة تحريرها بين بروكسل وبودابست، مع شبكة مراسلين نوعية حول العالم تقدم خدمة ما وراء الخبر، وفك رموز ما بين سطور الحدث.

إغلاق